Menu
class

تفاصيل خبر

ثقافي / مهرجان جدة التاريخية .. يعيد ذكريات الأتاريك ويحاكي المقاييس العالمية بـ 65 فعالية

000-5862366041490970448530

شهد مهرجان جدة التاريخية في نسخته الرابعة لهذا العام تحت عنوان أتاريك تشييد القبة التاريخية كأبرز الفعاليات التي يحتضنها المهرجان وتصل لـ 65 فعالية تقام وفق أفضل المقاييس العالمية ، حيث تحكي هذه القبة تاريخ مدينة جدة قبل 2600 عام في عرض مرئي يتم تحويل الموقع من الداخل إلى شاشة عرض كبيرة بتقنية 360 درجة يسرد خلاله قصة مدينة جدة ونشأتها وأبرز الحقب التاريخية التي تعاقبت عليها وصولاً إلى أن فتحها الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن -رحمه الله- .

ويحفل المهرجان الذي حظي بافتتاح صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة رئيس اللجنة العليا للمهرجان أمس الأول الأربعاء ويستمر 10 أيام، 65 فعالية تحاكي التنظيم العالمي وتعايش التطور والتنوع في المنتج السياحي في المملكة إلى جانب باقة واسعة من العروض العالمية حيث يمزج المهرجان التراث بالترفيه بالصورة التي تليق بمكانة وعراقة مدينة جدة الحضارية والثقافية والسياحية .

ووجه سموه الأمير مشعل بن ماجد بأن يكون أتاريك عنواناً للمهرجان في نسخته لهذا العام ، وترجع هذه التسمية إلى استخدامات الأتاريك في المناسبات لكونها رمز من رموز الفرح الحجازي ، والتأكيد على ضرورة تطبيق آلية جديدة تتمحور حول تغيير عنوان المهرجان بشكل دوري ومتجدد كل عام في اطار الخروج عن النمط القديم الذي اعتاده الجمهور وابتكار فعاليات جاذبة لدعم السياحة الداخلية وتشجعيها والعمل على نموها بما يتوافق مع العادات والتقاليد السعودية .

وتحيي الألوان الفلكلورية أمسيات المهرجان التي يتم تقديم عروضها داخل أزقة وحواري المنطقة التاريخية بمحافظة جدة ، وتسويقها سياحيا من خلال تنفيذ محاكاة للمواقع الأثرية باستخدام برامج التصميم والجرافيك والخروج بألعاب تستهدف مختلف الفئات العمرية ، واستحداث منصة محاكاة اختير لها مسمى القطار السريع أو ما يطلق عليها رولركوستر ، تمكن الزوار من التنقل بين أزقة وحواري المنطقة والتعرف على أبرز الآثار بطريقة ترفيهية، عبر ارتداء نظارة الواقع الافتراضي بتقنية D5.

ويأتي هذا النوع من التغيير في مخرجات المهرجان ذلك في إطار المساعي لجذب المزيد من السياح وزوار مدينة جدة والإسهام في تسويق المنطقة التاريخية بالألعاب الإلكترونية التي تستهدف مختلف الفئات العمرية وخاصة الأجيال الجديدة، الأمر الذي يسهم في جذب المزيد من السياح حول العالم ، وهناك أيضاً تقديم فعالية تسلق المباني الأثرية والتنقل فيما بينها بخفة عالية مع القيام ببعض الحركات البهلوانية مباشرة أمام زوار المهرجان .

المصدر: واس